أصبح عندي الآن مدونة – كيف تبدأ موقعك الإلكتروني

أصبح عندي الآن مدونة – كيف تبدأ موقعك الإلكتروني

The Internet is becoming the town square for the global village of tomorrow.

Bill Gates

مع دخول عصر الإنترنت وتطوّر تكنولوجيا التصالات بكل أنواعها, انخفضت تكاليف شراء وتشغيل مخدمات الإنترنت (السيرفرات) مما ساعد على انتشار المواقع الإلكترونية والمدوّنات (Blogs) التي تتيح لأي شخص كان نشر أي شيء يحب الكتابة عنه. وقد أصبحت المدونات أداة للتعبير عن الأفكار–سواء كانت صحيحة أو خاطئة- ونشرها بدون أية قيود. ولو كان الشاعر الكبير نزار قباني يكتب كلماته الآن, لاستبدل عنوان قصيدته الشهيرة “أصبح عندي الآن بندقيّة” بعنوان يتضمن أحد أهم أسلحة العصر الحالي: أصبح عندي الآن مدونة.

سواء كانت مدونة معنية بالتكنولوجيا, مدونة علوم, مدونة مبرمجين, أو أبسط الأشياء كالطبخ وغيرها, سواء كانت مدونة صغيرة, أو حتى مواقع كبيرة ومشهورة, يميل المستخدمون إلى استخدام أنظمة إدارة المحتوى الشهيرة  مثل WordPress, Joomla, Drupal, وغيرها من الأنظمة الموجودة حول العالم والتي ساعد انتشارها في خلق دعم كبير لها على مدى سنوات وجودها.

Joomla Vs. WordPress Vs. Drupal

Joomla Vs. WordPress Vs. Drupal

أولاً كمقدّمة: ما هو نظام إدارة المحتوى (Content Management system-CMS) ؟

هو برنامج حاسوب يتيح نشر, تعديل, وتغيير محتويات شيء ما من خلال واجهة تعديل أساسية, هذه الأنظمة توفر سهولة وترتيب العمل مع خيارات كبيرة للأشياء التي يمكن أن تقوم بها.

تستخدم أنظمة إدارة المحتوى غالباً لتشغيل المواقع التي تحوي مدوًنات, أخبار, أو مواقع التسوّق التي تسمح لك بالشراء عبر الإنترنت. حاليّاً, هذه الأنظمة تجعل من السهل فتح وإدارة موقع الكتروني بدون أدنى معرفة عن برمجة وتصميم مواقع الإنترنت, لكنها تدعم القدرة على القيام بكتابة الكود الخاص بك في حال أردت ذلك, ومعرفتك بعض الأساسيات في التصميم ستساعدك على تعديل موقعك وتحسينه بشكل عام.

أريد إنشاء موقع على الإنترنت, ما هو أفضل نظام إدارة محتوى موجود ؟

صراحة, لا يوجد نظام  أفضل من آخر, بل توجد أنظمة متنوعة ولكل منها حسناتها وسيئاتها. بشكل عام, WordPress هو الأكثر انتشاراً, يليه joomle, و Drupal بدأ يأخذ حصته من السوق في الفترة الأخيرة, وطبعاً لكل واحد من هؤلاء لثلاثة دعم خاص به.

شخصيّاً, اعتبر wordpress هو الأكثر ملائمة.

أولاً هو الأكثر انتشاراً, خلال بنائي لمدونتي البسيطة باستخدام معرفتي الضئيلة جداً (تعلمت HTML  بشكل نظري مند عدة سنوات, مع معرفة عامًة بكيفية البرمجة وكتابة الأكواد) لاحظت أنه الأكثر دعماً أيضاً. مثلاً, كل شيء ستحتاجه متوفر على شكل إضافة Plugin إلى الووردبرس. في حال حصلت معك أية مشكلة خلال بناء الموقع, يمكنك بدقيقة واحدة البحث في جوجل عنها وستجد الكثير من الحلول في مجتمع ووردبرس, طبعاً أغلب الدعم باللغة الإنكليزية. دون أن ننسى القوالب (Themes) المتواجدة بالآلاف مجاناً على الانترنت والتي تعطيك خيارات هائلة في اختار شكل موقعك بدون امتلاكك خبرة في التصميم القوتوغرافي (لكن صراحة بدون بعض الخبرة والذوق الفني لن يكون موقعك جميلاً كفاية).

الصور الثلاث التالية, جمع موقع w3techs.com  بياناتها عن طريق تعبئة استبيانات ملأها مئات آلاف الأشخاص, لتظهر التوزع العام بين الأشخاص التي تستخدم أحد أننظمة إدارة المحتوى السابقة, والتي لا تستخدم أنظمة إدارة المحتوى. نرى أن WordPress أخد أكبر حصة, كما نرى ما نوع المواقع التي يملكها مستخدمي كل نظام.

توزع أنظمة إدارة المحتوي على الإنترنت

توزع أنظمة إدارة المحتوي على الإنترنت

 

توزع مستخدمي أنظمة إدارة المحتوى

توزع مستخدمي أنظمة إدارة المحتوى

 

توزع استعمالات كل نظام إدارة محتوى

توزع استعمالات كل نظام إدارة محتوى


[wp_ad_camp_1]

ثانياً, إقرأ طريقك:

والآن, سنضع لك بداية الطريق في بناء موقع لك, مجموعة المقالات التالية سترشدك بشكل تفصيلي من نقطة البداية إلى نقطة النهاية.

القائمة ليست كاملة حالياً, سيتم إضافة مقالين أسبوعياً. يتم تحديث قائمة المقالات في كل مرة يتم بها إضافة مقال مرتبط على موقعنا, فابقى على اطلاع دائم!

الخطوة الأولى:

تعرف على الأساسيات – 1

تعرف على الأساسيات – 2

ابحث عن مخدم (سيرفر) لاستضافة موقعك.

مدخلك إلى لوحة تحكم المخدم.

رفع وتنزيل wordpress على موقعك.

الخطوة الثانية:

تعرًف على ووردبريس.

أفضل 25 إضافة (plugin) إلى موقعك.

أفضل مكان لتجد فيه قوالب (themes) من أجل موقعك.

تصميم واجهة الموقع الإلكتروني: نظرية الألوان وكيف تبدأ.

سرعة الموقع الإلكتروني, وتأثيراتها.

خدمات جوجل لإدارة المواقع الإلكترونية.

Comments

comments